1.
أي كنت راغبا في الدار، إلا أن جاري أساء جواري فبعت الدار.
قال الصقعب بن عمرو النهدي حين سأله النعمان ما الدَّاء العَيَاء، قال: جارُ السوء الذي إن قاولته بَهَتَكَ، وإن غبت عنه سَبَعَكَ (سبعك: اغتابك) .
0 1

عبارات ذات علاقة ب بِعْتُ جَارِي وَلَمْ أَبِعْ دَارِي

اشرأب عنقه استشاط غضبا ابن السبيل استأصل شَأْفَتَه اعقلها وتوكل